جلسات الأعضاء الرجال والنساء بالمجالس البلدية تمت بتطبيق ضوابط الفصل

جلسات الأعضاء الرجال والنساء بالمجالس البلدية تمت بتطبيق ضوابط الفصل

تم – الرياض

أكد الأمين العام لشؤون المجالس البلدية المهندس جديع القحطاني أن المجالس البلدية عقدت جلساتها الأولى بحضور الرجال والنساء وفق ما يتوفر لها من تطبيق ضوابط الفصل.

وأضاف القحطاني أن الفصل بين أعضاء المجالس البلدية رجالاً ونساء إلزامي، سواء عبر قاعات منفصلة أو حواجز بما يحقق الضوابط الشرعية.

وأشار إلى أن مقرات المجالس البلدية لم تهيأ جميعها بما يحقق تطبيق الضوابط الشرعية، إلا أن كل المجالس عقدت جلساتها ولم يرفع لهم أي ملاحظات في هذا الشأن.

وتابع، أن فصل الرجال على النساء ليس بالأمر الجديد وهو مطبق في كثير من الجهات كالتعليم والصحة، حيث إن الدوائر التلفزيونية تؤدي الغرض.

يذكر أن أنباءً قد تداولت عن انتهاء الاجتماع الأول للمجلس البلدي بجدة بنتائج حسمتها المرأةُ لمصلحتها بالصراخ لانتزاع حقوقها في المشاركة المجتمعية مساوية للرجل.

وشهد الاجتماع الأول تأخراً لنحو الساعة بسبب إصرار السيدتين العضوتين في المجلس على الجلوس على طاولة واحدة مع الأعضاء الذكور، رافضات الجلوس في مكاتب خلف حائط زجاجي يحجب النساء عن طاولة الاجتماعات الرئيسة التي يجلس عليها الرجال،

وأصرت العضوتان على الجلوس على الطاولة نفسها، وهو ما حصل فعلاً بعد جلوسهن بطاولة في ذات القاعة الرجالية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط