أطباء بلا حدود: 23 شخصاً بينهم أطفال قضوا جوعاً في #مضايا

أطباء بلا حدود: 23 شخصاً بينهم أطفال قضوا جوعاً في #مضايا

تم-سوريا : أعلنت منظمة أطباء بلا حدود اليوم الجمعة، أن 23 شخصاً قضوا جوعاً في بلدة مضايا السورية المحاصرة منذ مطلع كانون الأول/ديسمبر، والتي تستعد الأمم المتحدة لإرسال مساعدات إنسانية إليها.

وتؤكد الأمم المتحدة أن نحو 40 ألف شخص، نصفهم من الأطفال، في حاجة عاجلة إلى مساعدات لإنقاذ حياتهم في مضايا المحاصرة من قبل القوات الموالية للنظام.

وأعطت دمشق أمس الخميس، الإذن للوكالات الإنسانية بإدخال مواد إغاثة إلى البلدة، في أعقاب تقارير عن وفيات بسبب الجوع بين المدنيين، الذين نزح كثيرون منهم إلى البلدة من الزبداني المجاورة، والتي تسيطر عليها المعارضة المسلحة.

وذكرت منظمة أطباء بلا حدود أن بين الأشخاص الـ 23 الذين ماتوا جوعا، ستة لا تتجاوز أعمارهم العام، وخمسة فوق الـ 60 من العمر.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 13 شخصاً حاولوا الهرب بحثاً عن الطعام، قتلوا بعد أن داسوا على ألغام زرعتها قوات النظام أو برصاص قناصة.

وبين مدير عمليات منظمة أطباء بلا حدود، بريس دو لا فيني، في بيان “هذا مثال واضح على تداعيات استخدام الحصار كاستراتيجية عسكرية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط