المغرب يسير على خطى مصر والإمارات في منع مكالمات الإنترنت

المغرب يسير على خطى مصر والإمارات في منع مكالمات الإنترنت

تم – الرباط : أكدت الوكالة الوطنية المغربية لتقنية المواصلات، المسؤولة عن تنظيم قطاع الاتصالات في المغرب، أن المملكة أوقفت المكالمات الصوتية التي تجرى عبر اتصالات الإنترنت، في إجراء قد يعزز إيرادات المكالمات الصوتية لشركات الاتصالات المحلية.

وأوضحت أن الحظر سيطبق على شركات الهاتف المحمول الثلاث في المغرب التي تقدم خدمات الإنترنت عبر أجهزة الحاسب الشخصي أو الهاتف المحمول.

وبذلك يمضي المغرب على درب دول أخرى في المنطقة مثل مصر والإمارات، وظهرت احتجاجات قبل بضعة أيام على تلك الخطوة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتكهنت وسائل إعلام محلية عما إذا كانت القيود الأمنية تقف وراء الحظر.

وقالت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات إن خدمات الاتصالات مثل المكالمات الهاتفية تحتاج إلى تراخيص سواء أكانت خدمات الصوت عبر بروتوكول الإنترنت أم غيرها.

وسيؤثر الحظر على تطبيقي “سكايب” و”واتس اب” الأكثر استخدامًا في المغرب، إلى جانب تطبيق “فايبر” وغيرها من التطبيقات التي تقدم خدمات الصوت عبر بروتوكول الإنترنت.

وقالت الوكالة أمس الخميس إن تعليق تلك الاتصالات يأتي انسجامًا مع التزامات شركات الاتصالات الواردة في تراخيصها، ويبلغ معدل انتشار خدمات الهاتف المحمول في المغرب نحو 140% بين سكان المملكة البالغ عددهم 34 مليونًا.

وبلغ عدد المشتركين في خدمات الإنترنت عشرة ملايين بنهاية 2015 بارتفاع تجاوز 60% مقارنة مع 2013.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط