تشييع ضابط يمني أوصى بدفنه في تراب #السعودية

تشييع ضابط يمني أوصى بدفنه في تراب #السعودية

تم – الطوال : خرج أهالي الموسم التابعة لمحافظة الطوال اليوم الأحد لتشييع ضابط من أبطال المقاومة اليمنية، شارك في تحرير مديرية ميدي شمال اليمن المحاذية للحدود السعودية على البحر الأحمر من الميليشيات الحوثية وعناصر المخلوع صالح.

واستشهد النقيب ظافر منصور أحمد التركي أحد أبطال المقاومة اليمنية الجمعة (8 يناير2016)، خلال مشاركته بحرب تحرير ميدي، ويُعد التركي أول شهيد يمني تحتضنه المقابر السعودية في تأكيد على قوة العلاقة بين القوات العسكرية السعودية والقوات التابعة للشرعية اليمنية والمقاومة الشعبية التي تتكاتف من أجل تحرير اليمن من الانقلابيين.

وشاركت جموع غفيرة في تشييع جنازة الشهيد اليمني التركي بمركز الموسم التابعة لمحافظة الطوال جنوب منطقة جازان، من بينهم يمنيون وأقارب للشهيد وكذلك مواطنون سعوديون من الموسم والطوال وسكان الشريط الحدودي الذين بادروا لوداع بطل من أبطال المقاومة اليمنية.

وذكر حمود منصور التركي، شقيق الشهيد “ظافر”، أن أخاه كان يمتلك الشجاعة والعزيمة في مواجهة المرتزقة والميليشيات الحوثية والقوات الموالية للمخلوع صالح وكان يتوق للشهادة خلال مشاركة زملائه أبطال المقاومة اليمنية أثناء تحرير مديرية ميدي، وأصر على القتال مهما كلفه الأمر، وأن الشهادة هي مطلبه كونها عزة وكرامة في سبيل الدين وتحرير اليمن.

وأضاف: “لقد أوصى أخونا النقيب ظافر بأنه إذا نال الشهادة، أن نقوم بدفنه في مقبرة داخل الأراضي السعودية، تقديرًا للدور الكبير الذي قامت به الحكومة السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في نصرة الشعب اليمني والوقوف بجانب الحكومة الشرعية اليمنية ومن أهمها مواجهة العناصر الانقلابية عسكريًا من أجل تحرير أرض اليمن وإعادة الشرعية كي تحكم البلاد بأمن وسلام وأمان”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط