بدء محاكمة شقيقة ملك إسبانيا بتهم النصب والاحتيال

بدء محاكمة شقيقة ملك إسبانيا بتهم النصب والاحتيال

تم – مدريد

بدأت محاكمة الأميرة كريستينا، شقيقة ملك أسبانيا، الاثنين، بتهم النصب والاحتيال، وهي أول شخص من العائلة الملكية في البلاد يمثل أمام المحكمة.

وتتهم الأميرة بالتواطؤ في قضية اختلاس، وجهت فيها التهمة أيضا إلى زوجها، و16 متهما آخر، وينفي جميعهم تلك التهم.

وقد تواجه الأميرة كريستينا، البالغة من العمر 50 عامًا، حكما بالسجن ثماني سنوات، إذا أدينت في القضية التي يتولاها ثلاثة قضاة.

وهذه هي المرة الأولى التي توجه فيها لشقيقة الملك فيليبي تهم جنائية، منذ عودة الملكية في السبعينيات من القرن الماضي. ويتابع ملايين المشاهدين في أرجاء أسبانيا أخبار المحاكمة.

وقيل إن المؤسسة الرياضية التي يتولى إدارتها – المعروفة باسم معهد نوس للرياضة – استخدمت كوسيلة للتربح عبر عقود ضخمة مزورة من هيئات حكومية محلية، قبل تحويل الأموال إلى حسابات شخصية يمكن بواستطها التهرب من الضرائب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط