تشييع جثمان الشهيد الفلسطيني “نشأت ملحم” وسط حراسة أمنية مكثفة

تشييع جثمان الشهيد الفلسطيني “نشأت ملحم” وسط حراسة أمنية مكثفة

تم-الرياض : شكل تشييع جثمان منفذ عملية “تل أبيب” البطولية، الشهيد نشأت ملحم، بعد منتصف ليلة أمس الأربعاء، كابوساً مرعباً للعدو الصهيوني حتى بعد استشهاده، حيث رافقت الجنازة حراسة أمنية مشددة مدعومة بالطائرات والقوات الأمنية المكثفة.

ودُفن جثمان ملحم في مقبرة عرعرة، في حضور عدد كبير من الأهالي من القرية وخارجها، ممن تسنى لهم الدخول، قبل أن تمنع شرطة الاحتلال المواطنين من خارج القرية، وتعرقل وصول الأهالي إلى المقبرة.

وذكرت مصادر مطلعة أن قوات الاحتلال حوّلت قرية عرعرة إلى ثكنة العسكرية، وسط تحليق مروحي مكثف، وانتشار على مداخل البلدة وأطرافها.

وكان ملحم قد أُعدم يوم الجمعة الماضي، برصاص قوات خاصة من شرطة الاحتلال، بعد مطاردة استمرت أسبوعاً، إذ يتهمه الاحتلال بأنه منفذ عملية “تل أبيب”، التي أوقعت ثلاثة قتلى وما يزيد عن 10 إصابات.

وماطلت سلطات الاحتلال بتسليم جثمان الشهيد لأيام، خوفاً من مشاركة أعداد كبيرة في التشييع، وخشية أن تتحول الجنازة إلى مظاهرة يتخللها اشتباكات ومواجهات مع قوات الاحتلال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط