باحثون يكتشفون إنزيماً يحمي من التأثيرات السامة للسكر الزائد

باحثون يكتشفون إنزيماً يحمي من التأثيرات السامة للسكر الزائد

تم- متابعات : كشفت دراسة كندية جديدة من جامعة “مونتريال”، إنزيماً يحمي من التأثيرات السامة للسكر الزائد، وذلك بالقيام بتحطيم المادة السامة التي تولدها زيادة السكر في الخلايا، ما يقلل احتمالات الآثار الضارة.

وسمى الإنزيم “G3PP”، حيث يقوم بتحطيم مادة غليسرين-3 فوسفات السامة، وقد عُرضت نتائج الدراسة في مؤتمر الأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة، وأشرف على أبحاثها البروفيسور مارك برينتكي، والبروفيسور مورثي ماديراجو من جامعة “مونتريال”.

وشرح البروفيسور برينتكي، وهو أحد الباحثين في الدراسة، الاكتشاف كالتالي “عندما يتعرض الجسم لتناول كميات كبيرة أو غير طبيعية من الجلوكوز تصل مستويات مادة غليسرين-3 فوسفات إلى معدلات مفرطة يمكن أن تضر الخلايا، وقد تبين أن إنزيم G3PP لديه القدرة على تحطيم مادة غلسرين-3 فوسفات الزائدة وفق توجيه معين”.

ولاحظ الباحثون أن آلية إنزيم G3PP تعمل في الكبد على نحو خاص، وقد وُجِد الإنزيم في كل خلايا الجسم، وتعتبر الإنزيمات التي تلعب دوراً رئيساً في عمليات التمثيل الغذائي نادرة في الثدييات بشكل عام، ويؤكد هذا الاكتشاف هذه الفرضية.

ويأمل الباحثون في تطوير علاجات من هذا الاكتشاف تفيد مرضى السكري والبدانة المفرطة، ويتطلب الأمر تجربة الاستخدام العلاجي للإنزيم على الحيوانات ثم البشر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط