مؤسسة #عبدالله_للأعمال_الخيرية تسلم الدفعة الثانية من #فاعل_خير

مؤسسة #عبدالله_للأعمال_الخيرية تسلم الدفعة الثانية من #فاعل_خير

تم – متابعات: سلمت مؤسسة “الملك عبد الله بن عبد العزيز” العالمية للأعمال الخيرية والإنسانية، الأربعاء، الدفعة الثانية من مشروع “فاعل خير”، عبارة عن 27 ملجأ ومدرسة، وتضمنت افتتاح مبنى مدرسة وملجأ “غاتكالي” الثانوية.

وتمت الفعالية، تحت رعاية رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة، ومشاركة الرئيس التنفيذي لمؤسسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الخيرية والإنسانية الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز، وعضو مجلس أمناء المؤسسة الأمير بدر بن عبد الله بن عبد العزيز، ورئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي.

ونظم حفل داخل مدرسة “غاتكالي” في منطقة أمتولي، احتفالا بهذه المناسبة، شارك فيه ممثلو البنك الإسلامي للتنمية، وكبار المسؤولين الحكوميين، ومديرو المدارس وقادة المجتمع المحلي، وممثلو الصحافة المحلية والأجنبية.

ودعا رئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي، في كلمة له خلال الحفل، الله عز وجل أن يجزل المثوبة للملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله – الذي تبرع بالمشروع في كانون الثاني/ديسمبر من العام 2007، وطلب عدم الكشف عن اسمه أثناء حياته، مشيرًا إلى أن حجم التبرع بلغ 130 مليون دولار أميركي؛ لإغاثة ومساعدة ضحايا إعصار “سدر” الذي ضرب هذه المناطق.

وأبرز الدكتور على: أنه تم تخصيص مبلغ 110 ملايين دولار أميركي من المنحة؛ لإنشاء 173 مدرسة تصلح لتكون ملاجئ آمنة وقت الضرورة، في جميع مناطق الحزام الساحلي في جنوب بنغلاديش، و20 مليون دولار؛ لإعادة التأهيل وتوفير المساعدات العاجلة للسكان المحليين المتأثرين بالإعصار، على أن يتم تحويل هذا المبلغ بعد ذلك؛ إلى وقف لدعم جهود السلطات المحلية لصيانة هذه المدارس والملاجئ.

وأشار إلى أن مباني المدارس والملاجئ صممت استجابة لرغبة فاعل الخير؛ لأن تدوم بإذن الله لمائة عام أو أكثر وعلى نحو يقاوم سرعة الأعاصير التي تصل أحيانا إلى 260 كيلومتراً في الساعة، كما صُمّمت هذه المرافق كمبانٍ خضراء مزودة بمصادر للطاقة الشمسية، وأثاث مدرسيّ متين، وخزانات لتجميع مياه الأمطار نظراً للحاجة الماسة للمياه الصالحة للشرب على مدار العام، لاسيما في أوقات الأعاصير أو الكوارث.

وشدد رئيس البنك في ختام كلمته، على أن البنك الإسلامي للتنمية؛ سيواصل التعاون مع مؤسسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الخيرية والإنسانية؛ لإكمال وإنجاز المشروع الذي يتكون من 173 مدرسة وملجأ في جميع مناطق الحزام الساحلي، جنوب بنغلاديش.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط