مليار ريال مستحقات متأخرة لـ”الكهرباء” لدى كبار المشتركين

مليار ريال مستحقات متأخرة لـ”الكهرباء” لدى كبار المشتركين
تم – الرياض
هددت الشركة السعودية للكهرباء في كبار مشتركيها المتخلفين عن سداد مديونياتهم، بفصل الخدمة عنهم في حال عدم السداد، حيث تتجاوز مديونياتهم المليار ريال عن العام المالي الماضي 2015.
وشكلت الشركة لجنة لإعادة هذه المديونيات بقرار من رئيسها التنفيذي زياد الشيحة، مطلع العام الحالي برئاسة نائب الرئيس التنفيذي للتوزيع وخدمات المشتركين منصور القحطاني، وعضوية كل من رئيس قطاع المالية فهد السديري ونائب الرئيس التنفيذي للتوليد عايش الشمري ونائب رئيس اول لتجارة الطاقة والشركات، وأعطتها الصلاحيات في تشكيل لجان فرعية والاستعانة بمن تراه من داخل الشركة وخارجها لإنجاز العمل الموكل إليها، في فترة تنتهي خلال ستة أشهر من تاريخ تشكيل اللجنة، على أن تقدم تقريرا شهريا للرئيس التنفيذي عن سير أعمالها.
 
وأفادت مصادر مطلعة في تصريحات صحافية، بأن اللجنة عقدت عدة اجتماعات منذ تشكيلها لمراجعة القوائم التي تم تجهيزها، والبدء في اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحصيلها ومخاطبة كبار المشتركين من الشركات الكبرى ومن ذوي الطبيعة الحساسة وإعطائهم مهلة للسداد قبيل تطبيق فصل الخدمة الكهربائية عنهم، على أن تكتمل جميع القوائم والحسابات قبل الـ20 من يناير الجاري.
وأَضافت أن وجود مديونيات للشركة خاصة مع بداية العام المالي 2016 يؤثر سلبا على التدفقات المالية ويهدد بتعثر سداد هؤلاء المشتركين، لاسيما مع قرار الشركة الأخير بتعديل تعرفة الاستهلاك الذي قد يزيد المديونيات ويعيق السداد من قبل هذه الشركات، ومن بين هذه المديونيات مبلغ 88 مليون ريال على شركة تعمل في مجال النفط، و18 مليون ريال لشركة تعمل في مجال المواشي.
 
 يذكر أن الشركة السعودية للكهرباء تمكنت في عام 2014، من تحصيل مديونيات من كبار المشتركين بلغت 1.490 مليار ريال، ووفرت في ثلاثة أشهر من العام نفسه 18 مليون ريال من إيقاف طباعة الفواتير للمشتركين بمبلغ 100 ريال وما دون، فيما بلغت الأرصدة المستحقة على الدوائر الحكومية 10 مليارات ريال للعام نفسه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط