الكشف عن بند سرّي أخفاه الأسد ونشرته روسيا

تم – موسكو : أعلنت وسائل إعلام روسية الخميس، أن هناك بنداً لم يتم الاعلان عنه في وقت سابق، ما بين الأسد وموسكو، وينص على أن لا مهلة محددة لبقاء الطائرات العسكرية الروسية في سوريا.

ويعني هذا البند الذي تم الكشف عنه اليوم، أن لا قيود تحد من مدة بقاء الطيران العسكري الروسي في سوريا، كما أنه يعني من جهة أخرى، عدم وجود أي حقوق للدولة السورية، ممثلة برئيس النظام السوري، بالمطالبة للروس بمغادرة البلاد.

وقالت مصادر روسية رسمية إن هذا البند المخفي في الاتفاق ما بين روسيا والنظام السوري، كان تم الاتفاق عليه في شهر أغسطس الماضي.

إلا أن الوكالة لم تفصح عن الأسباب التي حالت دون ذكر هذا البند على وسائل الاعلام، كما أنها لم تفصح عن سبب إذاعة هذا البند المخفي من الاتفاق الروسي مع نظام الأسد، في الساعات الأخيرة.

يذكر أن من بنود الاتفاق ما بين روسيا ونظام الأسد، أن يلجأ النظام السوري “الى طرف ثالث” لتسوية خلافات أو ان لحق ضرر “بمصالحه” بسبب “عمليات سلاح الجو الروسي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط