#اجتماع_طارئ_لمجلس_الأمن لبحث معاناة #مضايا باريس ولندن وواشنطن طالبن بالحل

<span class="entry-title-primary">#اجتماع_طارئ_لمجلس_الأمن لبحث معاناة #مضايا</span> <span class="entry-subtitle">باريس ولندن وواشنطن طالبن بالحل</span>

تم – متابعات: كشف السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر، الخميس، عن مطالبة كل من باريس ولندن وواشنطن، بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي للمطالبة برفع الحصار عن مناطق سورية عدة، بينها بلدة مضايا.

وأكد دولاتر، أن هذا الاجتماع الذي يعقد اعتبارا من الجمعة، يهدف لتنبيه العالم إلى المأساة الإنسانية التي تشهدها مضايا، ومدن أخرى محاصرة في سورية، مبرزا أن هذه المبادرة تهدف أيضا؛ إلى المساهمة في تأمين ظروف أكثر ملاءمة؛ لاستئناف الحوار بين الأطراف السوريين” وذلك قبل عشرة أيام، من بدء مفاوضات السلام المقررة في جنيف.

وتحظى هذه الخطوة بتأييد العضوين غير الدائمين في مجلس الأمن نيوزيلندا وإسبانيا، فضلا عن البلدان الثلاثة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط