#الفدرالية_البلجيكية تثبت تورط مغربي “داعشي” في #هجمات_باريس

#الفدرالية_البلجيكية تثبت تورط مغربي “داعشي” في #هجمات_باريس

تم – بلجيكا: أكدت النيابة العامة الفدرالية البلجيكية، الجمعة، أن البلجيكي-المغربي شكيب عكروه أحد عناصر المجموعة التي نفذت اعتداءات باريس، في 13 من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وقصد سورية في العام 2013 لينضم إلى تنظيم “داعش” المتطرف.

وكانت محكمة في بروكسل حكمت على شكيب عكروه (25 عاما)، بالسجن غيابيا، لخمسة أعوام، في 29 تموز/يوليو 2015، بسبب مشاركته في أنشطة مجموعة إرهابية بين 30 تشرين الثاني 2012 و15 شباط/فبراير 2015، وصدرت خلال المحاكمة ضد مجموعة متشددة سورية، أحكام بالسجن لـ 20 عاما، على العقل المدبر لاعتداءات باريس عبد الحميد أبا عود.

وأضافت النيابة البلجيكية، في بيان صحافي، أن شكيب عكروه سافر في الرابع من كانون الثاني/يناير 2013 من مطار بروكسل إلى تركيا، بعدما حجز بطاقة ذهاب فقط إلى اسطنبول، مبرزة أن التحقيق أثبت بعد ذلك وجوده في سورية منذ كانون الثاني 2013، إذ انضم إلى صفوف كتيبة المهاجرين، ثم الى تنظيم “داعش”.

وأبرزت النيابة العامة في باريس، الخميس، أنه تم التعرف إلى الانتحاري الذي فجر نفسه، خلال عملية للشرطة في 18 تشرين الثاني، في الضاحية الباريسية، عبر مقارنة جينية مع عينة مأخوذة من والدته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط