#حماس ترفض التطبيع مع #طهران وتعلن تضامنها مع #المملكة

#حماس ترفض التطبيع مع #طهران وتعلن تضامنها مع #المملكة

تم – غزة: كشفت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”، عن رفضها عرضًا إيرانيًا بـ “تطبيع” العلاقات بينهما، وتقديم دعم مالي، مقابل مساندة مواقف طهران في مواجهة المملكة العربية السعودية.

وأكدت مصادر صحافية، أن اجتماعًا عُقد في الرابع من كانون الثاني/يناير الجاري، بين وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وممثل “حماس” في طهران خالد القدومي، عرض خلاله ظريف أن تعلن الحركة عن موقف رسمي ضد المملكة مقابل تلبية مطالب “حماس” كافة، ومنها “الدعم المالي الثابت والدائم”.

وعن أسباب رفض الحركة، أوضحت المصادر، أن رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل، رفض التقرب من طهران في ظل الظروف الحالية، خشية أن يُفسر ذلك على أنه دعم لإيران في أزمتها ضد المملكة أو في ملفات ثانية، لاسيما سورية، وأكدت أن إجماعا داخل “حماس” على عدم التورط في أي تحالفات مع إيران، معللة ذلك بأن الحركة لا تريد أن تخسر قاعدتها السنية في المنطقة؛ ولأن تجربتها السابقة مع إيران؛ تثير الكثير من القلق.

وأشارت إلى أن “حماس” رفضت العرض الإيراني؛ على الرغم من الأزمة المالية الكبيرة التي تمر بها، والتي وصلت إلى حد فرض خصومات كبيرة على رواتب موظفيها وعناصرها في قطاع غزة.

يذكر أن المملكة قطعت العلاقات مع طهران، مطلع كانون الثاني الجاري، عقب اقتحام محتجين إيرانيين لسفارتها في العاصمة الإيرانية، وقنصليتها في مدينة مشهد، وإضرام النار فيهما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط