54 عامًا من السجن في انتظار قاتل السعودي الثناني في أميركا

54 عامًا من السجن في انتظار قاتل السعودي الثناني في أميركا

تم – متابعات : أقر المتهم بقتل المبتعث ريان إبراهيم الثناني في الولايات المتحدة، بجريمته خلال جلسة محاكمة أُجريت الخميس الماضي.

وقالت وكالة “أسوشييتد برس” الأميركية إن إشعياء كوبريدج (23 عامًا)، أقر بالذنب في اتهامه بالقتل من الدرجة الثانية بقصد سرقة الطالب السعودي ريان إبراهيم الثناني.

وورد في أوراق القضية إن كوبريدج اشترك مع إيبوني فينجال (19 عامًا) في التغرير بالطالب السعودي وقتله بهدف السرقة، وإن العقوبة ستكون بقضاء 54 عامًا في السجن، وسيتم النطق بالحكم وتنفيذ العقوبة في 18 نوفمبر المقبل، بعد يومين من محاكمة شريكته في الجريمة.

وكانت شرطة كانساس قد ألقت القبض على كوبريدج (23 عامًا) وإيبوني فينجال (19 عامًا) يوم العاشر من أغسطس؛ للاشتباه في تورطهما في جريمة قتل من الدرجة الأولى، بإطلاق الرصاص على المبتعث الثناني في موقف انتظار سيارات السكن الجامعي لجامعة ويشيتا.

وكان كوبريدج قد خرج من السجن عام 2010 بإفراج مشروط بعد اتهامه باعتداء على طفل؛ ما يؤكد سجله الإجرامي.

أما المشتبه بها الأخرى فينجال، فتقبع حاليًّا في سجن مقاطعة سيدجويك؛ لعدم قدرتها على دفع غرامات بقيمة 51 ألف دولار بسبب مخالفات قضائية، وتم تحديد 16 فبراير المقبل لمحاكمتها في القضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط