إدارية جازان تبرأ موظف من تهمة رشوة تسببت فيها 60 حزمة قات

إدارية جازان تبرأ موظف من تهمة رشوة تسببت فيها 60 حزمة قات
تم – جازان : أصدرت المحكمة الإدارية بمنطقة جازان أخيرا، حكماً بتبرئة موظف سعودي من تهمة الرشوة التي حاول مهربون إلصاقها به زوراً، وذلك بعد أن كانت قد أدانته بالرشوة؛ وسُجن لمدة عام.
 وأوضح المواطن نواف ناجي الجعيد في تصريح صحافي، أنه كان يباشر عمله في نقطة تفتيش تابعة لقيادة المجاهدين، وأثناء ذلك قَدِمت مركبة من نوع كامري من منطقة فيفا متجهة إلى صبيا، وتوقفت قبل نقطة التفتيش، وترجل سائقها، وفر هارباً، وعند تفتيش المركبة عثر بها على أكثر من 60 حزمة قات، وتم ضبط الممنوعات، والتأكد من بيانات المركبة، واتضح أنها مستأجَرة، وتمت معرفة بيانات السائق، وجرى التعميم عليه والبحث عنه من قِبل الجهات الأمنية.
وتابع بعد هذه الواقعة وتحديدا في ليلة الخميس الموافق 21/ 5/ 1435 هـ، وعند توقفي في محطة الطلعة للتزود بالوقود، هاجمني شخص وبدأ في الصراخ مطالبا بأن أعوضه عن قيمة هذه المضبوطات بـ 50 ألف ريال، وأثناء ذلك جاء اثنان آخران، وقاما بالاعتداء علي، وسلبوا سيارتي، وفروا بها هاربين؛ فاتصلت بالدوريات الأمنية، وتم القبض على المعتدي الذي اتهمني بأنني أخذت منه مبلغ 1500 ريال رشوة مقابل السماح له بتهريب 60 حزمة قات، وتحول الأمر إلى المحكمة الإدارية، وتم الحكم علي بالسجن لمدة عام ونصف العام باطلاً، وإلصاق تهمة الرشوة بي.
وأكد أنه طعن على الحكم وتم نقضه من قبل محكمة الاستئناف لعدم وجود كفاية الأدلة، مطالبا الإدارة العامة للمجاهدين باتخاذ ما يلزم، وإرجاعه للعمل، ورد اعتباره بعد المعاناة التي لحقت بي نفسياً ومادياً وأسرياً.
 فيما أفاد محامي المواطن عبدالعزيز العصيمي بأنه تولى القضية لثقته الكاملة ببراءة موكله (رجل الأمن)، لافتا إلى أن المدعي العام طالب بحد الحرابة ضد المتهمين للاعتداء وسلب موكلي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط