مستغلو الأطفال والنساء في التسول يواجهون عقوبة السجن لعامين

مستغلو الأطفال والنساء في التسول يواجهون عقوبة السجن لعامين

تم-الرياض: أنهت لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب في مجلس الشورى، دراسة مشروع “نظام مكافحة التسول”، والذي تضمن عقوبات صارمة تصل إلى السجن عامين وغرامة 30 ألف ريال، لأي متسول استخدم طفلا أو امرأة أو شخصاً من ذوي الإعاقة في ممارسة هذه الظاهرة.

 

وأوصت اللجنةُ بإيجاد نظام لمكافحة هذه الظاهرة، ومعالجة هذا السلوك للآثار الخطيرة المترتبة عليه، من استغلال الأطفال والنساء وذوي الإعاقة، كونه يُعد شكلا من أشكال الاتجار بالبشر، ولما فيه من تغطية لممارسة الرذيلة وترويج المخدرات.

 

وتتولى الشؤون الاجتماعية بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، توفير فرص عمل للمتسولين من السعوديين، بعد تأهيلهم وتدريبهم.

 

وكانت لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب، بعد اطلاعها على عددٍ من أنظمة الاتجار بالأشخاص وعدد من الأنظمة الشبيهة في بعض الدول، قد أنهت “نظام مكافحة التسول”، عقب اطلاعها على دراسات أُجريت أخيراً في المملكة تُشير إلى انتشار هذه الظاهرة خلال الأعوام الأخيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط