قانونيون يرجّحون إنزال العقوبات القضائية في حق أصحاب مقاطع “البذخ”

قانونيون يرجّحون إنزال العقوبات القضائية في حق أصحاب مقاطع “البذخ”

تم-الرياض: رجح قانونيون أن يُعاقب ناشري مقاطع الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي على سبيل التفاخر والتباهي، بالسجن خمسة أعوام، وغرامة مالية ثلاثة ملايين ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، وهي العقوبات التي تضمنها نظام الجرائم الإلكترونية، أو عقوبات تعزيرية متفاوتة يحددها القاضي في حال تولت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عملية الضبط.

 

وأكد المحامي فهد حميدي أن “نظام الجرائم الإلكترونية يمكن أن يطبق على المقاطع المسيئة إلى الأخلاق الإسلامية، والمبادئ الدينية، والذوق العام المخالفة لأنظمة وقوانين المملكة، كما يمكن لأي شخص أن يتقدم بدعوى في هذا الشأن إلى هيئة التحقيق والادعاء العام”.

 

وأضاف أن “المقاطع التي انتشرت أخيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تركز على التباهي والتفاخر من خلال التبذير بالنعم، تدخل في نطاق الفقرة الأولى من المادة السادسة في نظام الجرائم الإلكترونية، والتي تنص على المعاقبة بالسجن مدة لا تزيد عن خمسة أعوام، وغرامة نحو ثلاثة ملايين ريال، أو بإحدى العقوبتين لكل شخص يرتكب جرائم معلوماتية من شأنها المساس بالنظام العام، أو القيم الدينية، أو الآداب العامة، بإعداده، أو إرساله، أو تخزينه عبر الشبكة المعلوماتية”.

 

وأوضح حميدي أن “رفع القضية يكون عبر هيئة التحقيق والادعاء العام كدعوى حسبة، ويكفي أن يقوم شخص واحد برفعها، حيث كان يشترط في الماضي أن ترفع دعاوى الحسبة من قبل ثلاثة أشخاص كحد أدنى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط