#العدل: مخاطبات “نزاهة” لتزويدها بملفات القضايا إخلال باستقلال القضاء

#العدل: مخاطبات “نزاهة” لتزويدها بملفات القضايا إخلال باستقلال القضاء
تم – الرياض
رفضت وزارة العدل مخاطبات هيئة مكافحة الفساد “نزاهة” الأخيرة لرؤساء محاكم عامة لتزويدها بملفات القضايا وصور مصدقة من ضوابط القضايا وسجلاتها، عادة هذه المخاطبات إخلالا بمبدأ استقلالية السلطة القضائية.
وقالت الوزارة في خطاب وجه إلى رؤساء المحاكم، لا يسوغ نظاما تزويد نزاهة بما تطلبه لعدم اختصاصها بالمراقبة على القضاء، وهناك جهة مختصة تعرف بالتفتيش القضائي، ولها الصلاحيات في التفتيش على أعمال القضاة.
وأوضحت أنه إذا كان طلب الهيئة متعلقا بعمل الإداريين والموظفين في المحاكم والإدارة المالية فلا يخلو الأمر من حالتين، إما أن يكون ذلك مرتبطا بعمل قضائي مثل التحري عن فساد الموظف أثناء ممارسة عمله في كتابة الضبوط والسجلات، ولا يقبل ذلك نظاما تزويدها بما تطلبه لما قد يؤدي إليه من إخلال بمبدأ استقلالية السلطة القضائية، والحالة الأخرى هي أن تمكن الهيئة من الاطلاع على ما تطلبه فيما يتعلق بالعمل الإداري أو المالي على أن يكون ذلك تحت إشراف الدائرة القضائية المختصة.
وأضافت الوزارة أنه في حين كانت طلبات نزاهة تتعلق بعمل مالي أو إداري صرف مثل التحري عن فساد أحد موظفي المحكمة في المشتريات فتزود الهيئة بما تطلبه وفق الفقرتين 5 – 3 من تنظيم الهيئة، مع إبلاغ رئيس الجهة التي يتبعها الموظف المخالف بذلك، وللهيئة الاطلاع على مجريات التحقيق ومتابعة سير الإجراءات في هذا الشأن، ولها أن تطلب من الجهات المعنية اتخاذ التدابير الاحترازية أو التحفظية وفقاً لما يقضي به النظام في شأن من توافرت أدلة أو قرائن على ارتكابه أفعالاً تدخل في مفهوم الفساد، وإذا رأت الهيئة أن تلك المخالفات والتجاوزات تمثل بعداً مؤسسياً لأي من الجهات المشمولة باختصاصاتها.
 
كانت نزاهة خاطبت رؤساء المحاكم العامة ببعض المناطق لتزويدها بملفات القضايا وصور مصدقة من ضوابط القضايا وسجلاتها، لمتابعة سير القضايا المتعلقة بالفساد، وذلك وفق تنظيمات هيئة مكافحة الفساد في مادتيها الرابعة والخامسة اللتين نصتا على تعاون الجهات الرقابية المختصة مع الهيئة في مجال عملها بشأن أي استفسار أو إجراء بما يحقق تكامل الأدوار واتساقها في سبيل تنفيذ اختصاصات كل منها المتعلقة بحماية النزاهة ومكافحة الفساد.
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط