#غرد_بکذبة_عن_دیالی محاولة جديدة من أنصار ملالي طهران لتدليس الحقائق

#غرد_بکذبة_عن_دیالی محاولة جديدة من أنصار ملالي طهران لتدليس الحقائق
تم – بغداد
دشن مجموعة من أنصار طهران خلال الساعات القليلة الماضية وسم #غرد_بکذبة_عن_دیالی، في محاولة لتدليس الحقائق استمرارا لمسلسل التعتيم على المخطط الصفوي الذي ينفذ منذ وقت طويل ضد أهالي ديالي السُنة بتواطؤ من ساسة العراق.
 
ورغم أن الوسم لم يتفاعل معه عدد كبير إلا أننا رصدنا بعض التغريدات التي حاول من خلال أنصار ملالي إيران التشكيك في مصداقية التقارير الحقوقية التي كشفت أخيرا حجم التهجير القسري والقتل الطائفي الذي طال سُنة محافظة ديالي خلال الفترة الماضية، وذلك عبر اعتماد أسلوب السخرية لنشر تغريدات من نوع “ميليشيات الحشد الشعبي الطائفية تطعم قطط الشيعة في #المقدادية وتترك قطط السنه تتضور جوعاً !”، “ميليشيا الحشد الشعبي تفرض على اهل ديالى شراب الشاي الايراني لان فيه ذبذبات فارسية يؤثر عليهم ويشيعهم”، “#الحشد_الرافضي يسمم قطط ديالى حتى تكثر الفئران و يموت اهل ديالى بالجدري”.
فيما حاول البعض كشف حقيقة هذا الوسم كاتبا “تعتيم عنصري طائفي عبر تويتر يقوم اتباع المليشيات الشيعية الإرهابية الوجه الأخر لداعش بحملة تكذيب لمجازر ديالى عبر حملة #غرد_بكذبه_عن_ديالى”.
يذكر أن محافظة ديالي العراقية تتعرض منذ 2006 لحملة شرسة من التهجير القسري للأهالي السُنة والقتل الطائفي على يد المليشيات الإيرانية، ومنذ أيام كشف مركز جنيف الدولي للعدالة، عن قائمة بأسماء المتهمين الرئيسيين في عمليات التطهير العرقي التي طالت المحافظة خلال الفترة الماضية، وكان اللافت في القائمة أنها ضمت أسماء ساسة كبار أمثال رئيس الوزراء السابق نوري المالكي وحيدر العبادي وقاسم سليماني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط