160 قاصرًا ينتظرون الإعدام في #إيران والعفو الدولية تدق ناقوس الخطر

160 قاصرًا ينتظرون الإعدام في #إيران والعفو الدولية تدق ناقوس الخطر

تم – متابعات : كشفت منظمة العفو الدولية، عن وجود 160 قاصرا في سجون إيران ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام بحقهم، متهمة السلطات الإيرانية بالنفاق ومحاولة تضليل المجتمع الدولي.

وأوضحت المنظمة في تقرير شامل نشرته الثلاثاء، أن عشرات الشبان يقبعون في السجون انتظارا لتنفيذ أحكام الإعدام فيهم بسبب جرائم ارتكبوها عندما كانوا أحداثا تقل أعمارهم عن 18 عامًا.

ويفضح التقرير الذي يحمل عنوان “أطفال يكبرون وهم ينتظرون تقديمهم إلى حبل المشنقة: عقوبة الإعدام والجانحون الأحداث في إيران”، أن “إيران تواصل تقديم الجانحين الأحداث إلى حبل المشنقة بينما تتباهى بالإصلاحات المجزأة التي أدخلتها على القوانين الجنائية”.

وتضمن التقرير 73 حالة إعدام لجانحين من الأحداث القاصرين ما بين 2005 و2015، مؤكدًا أن 160 مذنبا حدثا على الأقل ينتظرون حاليا تنفيذ أحكام الإعدام بحقهم، ومن المرجح أن تكون الأرقام الحقيقية أعلى بكثير من الأرقام المذكورة نظرا لأن استخدام عقوبة الإعدام في إيران غالبا ما يلفه الغموض والسرية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط