#الشرطة_الأميركية تتابع بلاغا عن اطلاق نار في مستشفى عسكري

#الشرطة_الأميركية تتابع بلاغا عن اطلاق نار في مستشفى عسكري

تم – متابعات: أجرت الشرطة الأميركية، عملية مسح أولي لمبنى مستشفى عسكري في سان دييغو جنوب كاليفورنيا، بعد تقارير عن وجود مسلح يطلق النار في المكان؛ إلا أن الشرطة لم تعثر على أي دليل يشير إلى حدوث اطلاق نار.

وصرح الناطق باسم البحرية الأميركية  جون نايلاندر، بأن شاهدا تحدث عن سماع ثلاث طلقات في الطابق تحت الأرضي، في المبنى، عند حوالى الساعة الثامنة صباحا، وفق التوقيت المحلي (15:00 ت غ)، فيما عملت الشرطة المحلية على تفتيش المبنى، بمساعدة الكلاب البوليسية التابعة لقوات البحرية وضباط من شرطة مرور كاليفورنيا؛ إلا أنها لم تعثر على مؤشرات فورية، على حدوث اطلاق نار أو أية تقارير عن ضحايا.

وأوضح نايلاندر: أنهم شنوا عملية مسح أولية، ولم يعثروا على شيء، ولذلك فإنهم يجرون عملية مسح أكثر دقة، مبرزا أنهم لم يعثروا على أي دليل لوقوع اطلاق نار.

يذكر أن المستشفى العسكري في سان دييغو الأميركية، أعلن عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عن أن شخصا يطلق النار في المكان، وذكر المركز الطبي التابع للبحرية في سان دييغو، أنه تم الابلاغ عن مطلق نار في المبنى رقم 26 في المركز الطبي التابع للبحرية، ونصحت جميع المتواجدين؛ بالفرار والاختباء أو القتال.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط