#النظام_الإيراني يتربع على عرش #العنصرية في العالم

#النظام_الإيراني يتربع على عرش #العنصرية في العالم

تم – متابعات: تتصدر إيران قائمة الدول العنصرية، محتلة المركز الثاني، في استطلاع عن القيم العالمية أجرته صحيفة “واشنطن بوست”، شمل 80 دولة، عبر مجموعة من الأسئلة التي تعبر عن مدى عنصرية الشعوب.

وتتمثل عنصرية النظام الإيراني، في أوجه عدة، ابتداء بالغزو الإعلامي، إذ احتج مئات الإيرانيين من الأتراك الأذريين في كل من تبريز، أردبيل، أرومية، زنجان وقزوين، على ما تبثه القنوات التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية من برامج تبث روح العنصرية بين المواطنين، مرددين في شعاراتهم أن العبارات التي يسوقها النظام الإيراني عبر برامجه تهين الأذريين الأتراك ولهجتهم.

وأضافوا أنها تسخر من عاداتهم، وتعمل على تقسيم المواطنين إلى درجات يصنفهم بها النظام تتمثل بجعل الأقليات غير الفارسية مواطنين من الدرجة الثانية، إذ يمارس ضدهم أنواعا عدة من القمع، عبر حرمانهم من حقوقهم الثقافية والتعليمية والأدبية واللغوية، وتقلد الوظائف والمناصب الحكومية.

وتستمر صورة القمع للأقليات غير الفارسية لتصل إلى الأمم المتحدة في جنيف، فيما أكد مدير مركز دراسات الأحواز جابر أحمد، همجية النظام في اضطهاد عرب الأحواز، مشيرا إلى أن القضاء والشرطة في طهران يعملون كميليشيات، وينتهكون على نحو ممنهج حقوق الأشخاص المنتمين إلى الأقليات، لاسيما الناشطين المطالبين بالحقوق القومية للسكان الأصليين من الأقليات غير الفارسية الذين يشكلون نحو نصف سكان إيران.

واكتمالا لمسلسل العنصرية الإيرانية؛ ظهرت بعض الأفلام الأميركية التي تبين عنصرية النظام الإيراني ضد الأقليات، وتصوره على أنه مخرب، ما لاقى رواجا كبيرا في آنها، وجعل النظام يحتج على ظهور فيلمي “300” و”ألكسندر”، بسبب ما يدعيه بأن “هوليوود” تشوه صورة تاريخ الحضارة الفارسية التي تزعمها ميليشيات النظام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط