الداخلية تتجه إلى خفض الدعم المادي لمستفيدي مركز المناصحة

الداخلية تتجه إلى خفض الدعم المادي لمستفيدي مركز المناصحة
تم – الرياض
كشف مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، أن الوزارة تتجه إلى خفض الدعم المادي الذي تقدمه للمستفيدين من مركز محمد بن نايف للرعاية والمناصحة.
وأوضح المصدر أن هذا التوجه سببه رغبة الوزارة في الترشيد الاقتصادي، لكنه لا يعني أن الدولة ستتوقف عن مساعدة المستفيدين من برامج المناصحة، مضيفا أن الحكومة عازمة على مساعدة هذه الفئة لاسيما فيما يتعلق بدفع مهور الزواج للشباب المستفيدين من مركز محمد بن نايف للرعاية، إذ أثبتت نتائج دراسة حالات التطرف أن زواج الشاب يمنحه نوعاً من الاستقرار النفسي والاجتماعي، فينشغل مع زوجته وأبنائه ويقدّر ثقافة الحياة بدلاً من ثقافة الموت.
وكان رئيس إدارة الأمن الفكري في وزارة الداخلية الدكتور عبدالرحمن الهدلق صرح في وقت سابق، بأنه وجد خلال مشاركته في مؤتمر عن مكافحة الإرهاب في ماليزيا، ثناء كبيرا من الحضور والمشاركين على مركز محمد بن نايف للمناصحة وجهوده المميزة والواقعية في معالجة الفكر المتطرف، عبر البرامج التي يقدمها كافة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط