وجهاء ومشايخ #القطيف: #تفجير_الأحساء جريمة نكراء لن تزعزع وحدتنا

وجهاء ومشايخ #القطيف: #تفجير_الأحساء جريمة نكراء لن تزعزع وحدتنا
تم – القطيف : أدان عدد من مشايخ ووجهاء محافظة القطيف الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجد الرضا في الأحساء، مؤكدين أن هذه الجريمة النكراء لن تفرق بين مكونات المجتمع السعودي الذي يرفض الإرهاب.
وقال قاضي دائرة الأوقاف والمواريث في المحافظة محمد الجيراني في تصريح صحافي، إن هذه الحوادث الإجرامية التي تستهدف الأبرياء أثناء أدائهم الصلاة في المساجد لن تزيدنا إلا ثباتا وإصرارا على مواقفنا الوطنية الوحدوية، مؤكدا أن مثل هذه الحوادث تكشف الوجه القبيح للغلاة البريء منهم الإسلام.
وعبر سكرتير المجلس البلدي للقطيف سابقا عبدالله شهاب عن استنكاره الشديد للحادث الإرهابي قائلا كلنا أبناء وطن واحد والمصاب جلل على الوطن بأكمله، ومن قام بهذا العمل المشين يريد أن يهز أمننا وأماننا، مؤكدا أن من يقوم بهذه الأعمال الإرهابية وقتل الآمنين سعيه إلى زوال.
من جانبه شدد الإعلامي محمد التركي على أن الإرهابيين الذين استهدفوا المصلين في مسجد الرضا لا يراعون حرمة لدم مسلم ولا لبيوت الله.
واتفق معه رجل الأعمال حسين المحسن مضيفا في تصريحات لإحدى الصحف المحلية، أن الخوارج يريدون هدم ما تنعم به المملكة من أمن وأمان وتلاحم بين مواطنيها، لكن أبناء المملكة سيقفون صفا واحدا لمحاربة الإرهاب واجتثاث منابعه الفكرية، لحفظ أمن البلاد، وحماية شبابها من الأفكار الضالة.
وأكد المحسن أن الإرهاب لا يفرق بين منطقة وأخرى، لأنه ينبع من بئر يطفح بالكراهية والحقد، مستخدما أدوات وأبجديات واحدة.
ويرى عضو غرفة المنطقة الشرقية بندر الجابري أن هذا التفجير الإجرامي عرى ورقة التوت التي يتستر بها الإرهابيون في زعمهم نصرة الإسلام، متسائلا متى كانت المعارك تدار في بيوت الله؟ وهل الإسلام يرخص القتل بدون وجه حق؟.
وتابع أن الأطراف الممولة والمنفذة لهذه الأعمال الوحشية لن تحصد سوى الخيبة والخسران على غرار ما حصدته في التفجيرات الإرهابية المماثلة السابقة، ولن تفلح في مخططها لإحداث ثغرة في جدار اللحمة الوطنية.
فيما يرى رئيس اللجنة التجارية بغرفة المنطقة الشرقية علي برمان اليامي، أن هذه الأعمال لن تزيد المواطنين إلا إصرارا على تكريس ثقافة الحياة ونبذ رسالة الموت التي تبثها هذه العصابات الإجرامية في جميع المواقع التي تظهر فيها، لافتا إلى أن الدولة قادرة على تطهير المجتمع من العناصر المريضة التي لا تعرف سوى القتل والذبح.
يذكر أن تفجيرا إرهابيا استهدف بالأمس مسجد الإمام الرضا بحي محاسن في الأحساء شرق المملكة، وأسفر عن استشهاد 4 مواطنين وإصابة 18 أخرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط