شخصيات مقربة من خامنئي يخشون من تدخل أميركا وأوروبا في مجلس الخبراء

شخصيات مقربة من خامنئي يخشون من تدخل أميركا وأوروبا في مجلس الخبراء

تم – طهران : أكدت شخصيات مقربة من المرشد الإيراني علي خامنئي قلقها حيال الانتخابات المقبلة لمجلس الخبراء والبرلمان والتي ستصادف في 26 فبراير المقبل وقد اتهم موحدي كرماني زعيم جبهة المحافظين أميركا   وأوروبا بالسعي للسيطرة علي مجلس الخبراء ومجلس الشوري من خلال دعم شخصيات مرشحة موالية للثقافة الأمريكية والغربية، وتوعد كرماني بالعمل دون تغلغل تلك الشخصيات إلى المجالس المهمة في البلاد وقال: إن النظام يتطلع الى أن تكون تلك المجالس بيد الشخصيات الموالية للنظام وولاية الفقية؛ وأشار الى رفض حسن الخميني وقال: إن مجلس الخبراء هو مكان للشخصيات الكبيرة وليست الشابة.

في السياق ذاته قررت جبهة المحافظين حذف اسم هاشمي رفسنجاني والرئيس حسن روحاني من لائحة جامعة المدرسين في قم والتي تتعلق بالمحافظين فيما أبقى جناح المعتدليين على اسم رفسنجاني والرئيس روحاني، وحذر كاظم صديقي خطيب طهران الإصلاحيين والمعتدلين في مجلس الخبراء من مغبة أي سلوك يتعارض وولاية الفقيه وقال خلال خطبة الجمعة: إن مجلس الخبراء هو خندق للنظام وولاية الفقيه وعيون خامنئي التي ترصد التطورات الداخلية والخارجية، وأضاف: لا ينبغي لهؤلاء أن يتحولوا إلى عبء على النظام داخل مجلس الخبراء.

من جانبه أكد الداعية المتشدد إسماعيل شفيعي أن ولاية الفقية تحتل مكانة في حياة المسلم تفوق الواجبات مثل الصلاة والصوم وقال شفيعي: إن صلاة المسلم وحجه وزكاته غير مقبولة من دون الإيمان القلبي بولاية الفقيه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط