#الزراعة تأسف لما صدر عن “الباتلي” حول عجوة #المدينة

#الزراعة تأسف لما صدر عن “الباتلي” حول عجوة #المدينة

تم-المدينة : أبدت الإدارة العامة لشؤون الزراعة في منطقة المدينة المنورة، أسفها لما صدر من الأكاديمي، أحمد الباتلي حول “عجوة المدينة”، من معلومات مغلوطة، مؤكدة أنه يغلب عليها الشك والظن، في إشارةٍ إلى أن العجوة الحالية الموجودة في أسواق المدينة ذات اللون الأسود، هي التي وردت في السنة المطهرة، محذرة من الشك والطعن في “العجوة المباركة”.

وأوضح الأستاذ في كلية أصول الدين في جامعة “الإمام محمد بن سعود الإسلامية” في الرياض، أحمد الباتلي، أن حديثه عن “عجوة المدينة” كان القصد منه التنبيه والتحذير من غش بعض الباعة على الناس ببيع تمور رديئة على أنها عجوة المدينة.

وبين الباتلي أن هذا قد يؤدي إلى آثار صحية لمن يأكلون تلك التمور اليابسة التي لم تخزن جيدا ويظنون أنها علاج ووقاية من السم والسحر.

وقدم مقترحاَ إلى أمير المدينة المنورة، فيصل بن سلمان، بإنشاء مركز أبحاث العجوة للقيام بأبحاث علمية، بالتعاون مع مراكز زراعية متخصصة لتحديد مواصفات العجوة والتحذير من استغلال هذا الاسم النبوي على تمور أخرى.

وأشار الباتلي إلى أنه قد توقف عن الكتابة في “تويتر” ومواقع التواصل الاجتماعي عن العجوة، بسبب كثرة النقاش في الموضوع، وتشعبه إلى أمور أخرى لا صلة لها بالنواحي العلمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط