وزير خارجية بريطانيا يكشف عن مساعٍ روسية لإقامة دولة علوية للأسد  

وزير خارجية بريطانيا يكشف عن مساعٍ روسية لإقامة دولة علوية للأسد   

 

تم – روما : توقع وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، أمس الثلاثاء، أن تحاول روسيا اقتطاع دويلة علوية في سورية لحليفها الرئيس بشار الأسد، من خلال قصف معارضيه بدلًا من قتال تنظيم “داعش”.

وتبادلت روسيا وبريطانيا الانتقادات اللاذعة، بعد أن قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، إنه يعتقد أن الرئيس فلاديمير بوتين يؤجج نيران الحرب الأهلية السورية بقصف أعداء “داعش”.

ورفض هاموند الانتقادات الروسية بأنه ينشر “معلومات خاطئة وخطيرة”، قائلًا إن هناك حدودًا للمدة التي يمكن أن تلعب فيها روسيا دور الداعم لعملية السلام، بينما تقصف معارضي الأسد الذين يأمل الغرب في أن يتمكنوا من بناء سورية جديدة فور رحيل الأسد.

وقال هاموند للصحافيين في روما: “هل روسيا ملتزمة حقًا بعملية سلام، أم أنها تستخدم عملية السلام كورقة توت تخفي وراءها محاولة لتقديم نصر عسكري من نوع ما للأسد، يتمثل في إقامة دويلة علوية في شمال غرب سورية؟”.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط