دي ميستورا: لا أمل بسلام في سورية إذا فشلت مفاوضات جنيف   

دي ميستورا: لا أمل بسلام في سورية إذا فشلت مفاوضات جنيف    
United Nations Special Envoy for Syria, Staffan de Mistura, addresses a news conference on the latest developments in Syria at the United Nations European headquarters in Geneva, Switzerland, October 12, 2015. REUTERS/Denis Balibouse

 

تم – جنيف : أكد مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا، أمس الثلاثاء، أن محادثات جنيف الجارية، والتي تضم الحكومة وفصائل المعارضة تمثل آخر أمل لسورية، محذرًا من أن الفشل التام لمحادثات السلام “محتمل دومًا”، لكنه دعا إلى بذل كل جهد ممكن لتسوية الصراع.

وقال دي ميستورا في مقابلة متلفزة، إنه سيلتقي مع “الوفود المختلفة” اليوم الأربعاء من دون أن يحددها بالاسم، مضيفًا أن لروسيا والولايات المتحدة مصلحة في حل الصراع المستمر منذ خمسة أعوام.

وردًا على سؤال عما إذا كانت محادثات جنيف قد تبوء بالفشل الذريع أجاب قائلًا: “هذا محتمل دومًا، لاسيما بعد خمسة أعوام من الحرب المروعة، حيث يكره كل طرف الآخر، وحيث تغيب الثقة تمامًا”. 

وتابع: “إذا فشلت هذه المرة بعدما حاولنا مرتين في مؤتمرات في جنيف، فلن يكون هناك أمل آخر بالنسبة لسورية، علينا قطعًا محاولة ضمان عدم فشلها”.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط