طهران تستفز شباب #الأحواز باغتصاب المعتقلات داخل السجون

طهران تستفز شباب #الأحواز باغتصاب المعتقلات داخل السجون
تم – طهران
كشف نائب رئيس المنظمة الأوروبية الأحوازية لحقوق الإنسان طه الياسين، عن تعرض المعتقلات بالسجون الإيرانية للتعذيب الجسدي والنفسي والعديد من الممارسات الغير أخلاقية.
وأوضح الياسين في تصريحات صحافية، أن أحدث فضائح اغتصاب النساء داخل سجون الملالي تكشف تورط ممثل خامنئي في الأحواز آية الله جزايري وعضو مجلس الخبراء في إيران محمد علي موسفي في عمليات ابتزاز للشباب الاحوازي يقمون بها من أجل اغتصاب عدد كبير من النساء، وذلك من خلال اعتقال الشباب حديثي الزواج أثناء التسوق بحجة عدم احتفاظهم بوثائق الزواج، وعندما يطلب الزوج الذهاب إلى منزله لإحضارها تبقى العروس الجديدة تحت رحمة الذئاب داخل السجون.
وأضاف أن من ضمن الذين تم الاعتداء عليهم داخل السجون أخيرا المستشار بالرئاسة الإيرانية السابق محمد أبطحي والصحفية الكندية من أصول إيرانية زهراء كاظمي، حيث تم اغتصابها ووفاتها تحت التعذيب، مشيرا إلى أن سجني أفين وكرج في طهران، من أكثر السجون التي تم فيها اغتصاب المعتقلين وتعذيبهم، وسط غياب تام للمنظمات الدولية عن الساحة الأحوازية لرصد تلك الانتهاكات الصارخة لحقوق الانسان.
وأكد الياسين أن هذا الغياب متعمد وسببه الرئيس وجود لوبي إيراني يعمل داخل هذه المنظمات الدولية ويؤثر على قراراتها وتوجهاتها، مبينًا أن تأثيره السلبي لا يقتصر فقط على القضية الأحوازية بل يتعدى ذلك بكثير، حيث يوجه المنظمات الحقوقية التي يعمل فيها، لمهاجمة الدول العربية وتشويه صورتها، مضيفا أن جميع التهم الظالمة التي تطلقها هذه المنظمات ووسائل إعلام غربية ضد دول الخليج العربي، جاءت بتأثير هذا اللوبي.
يذكر أن نشطاء أحوازيين أكدوا أن الإحصاءات الرسمية تشير إلى وجود ستة آلاف أسيرة أحوازية خلف القضبان في سجون الاحتلال الفارسي، متوقعًا أن يكون العدد الحقيقي أكبر من ذلك، في ظل منع النظام إعطاء أي معلومات عن المفقودات ومجهولات المصير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط