700 جندي روسي يساندون قوات الأسد في معارك #اللاذقية

700 جندي روسي يساندون قوات الأسد في معارك #اللاذقية

تم – متابعات

كشف جندي سوري، بعد وقوعه أسيرًا في قبضة القوات المعارضة لنظام الأسد، عن وجود نحو 700 جندي روسي في الجبهة الساحلية يستخدمون أسلحة ثقيلة في العمليات العسكرية ضد الفصائل المسلحة.

واعترف الجندي، الذي أُسره “لواء السلطان عبد الحميد خان” المعارض، خلال الاشتباكات في المنطقة، قبل شهرين، أن الجنود الروس يتمركزون بشكل أكبر في منطقة قزل داغ (برج الزاهية).

وأشار إلى وجود قوات إيرانية وميليشيات تابعة لحزب الله اللبناني في المنطقة، إلى جانب القوات الروسية، موضحًا أن “الروس يهاجمون مناطق المعارضة بالأسلحة الثقيلة، ويستخدمون الطائرات الحربية والدبابات والصواريخ ضد المعارضة في جبل التركمان، أمّا النظام فإنه يقف كقوات مشاة في الميدان”.

وأضاف أن “النظام السوري يدفع بالجنود السنّة إلى الخطوط الأمامية للجبهات، فيما تقف الميليشيات الإيرانية والأخرى التابعة لحزب الله اللبناني، في الخطوط الخلفية”، مبينًا أن “هذه الميليشيات تُشكّل الأكثرية في منطقة جبل التركمان، وتقوم إيران بنقلهم إلى مطار اللاذقية عبر الطائرات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط