مسن يناشد بعلاجه في مستشفى متخصص بعد استشهاد ولديه  

مسن يناشد بعلاجه في مستشفى متخصص بعد استشهاد ولديه   

 

تم – نجران : وجه المواطن موسى العزي والد الشهيدين أحمد وقاسم العزي، من منسوبي القوات المسلحة، اللذيْن استُشهدا في قطاع نجران يوم السبت الماضي، مناشدة إلى ولاةَ الأمر بنقله لمستشفى متخصص للعلاج؛ نظرًا لوضعه الصحي، بعد إصابته بـ”الغرغرينا” في قدمه اليسرى.

وناشد ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، بنقل عمل ابنه سامي -أحد منسوبي القوات البرية بمجموعة الإسناد الهندسي السابعة بالمنطقة الشرقية- إلى المنطقة الجنوبية في خميس مشيط؛ ليكون بالقرب منه، بعد استشهاد نجليه أحمد وقاسم.

وتحدّث والد الشهيدين موسى العزي قائلًا “أنا رجل طاعن في السن، والكرسي المتحرك يلازمني؛ نظرًا لظروفي الصحية، وجميع أبنائي من أفراد القوات المسلحة، استشهد اثنان منهم دفاعًا عن وطنهما ودينهما، وابني سامي بعيد عني كون عمله بالمنطقة الشرقية، وأنا أسكن محافظة خميس مشيط. 

وأضاف “لدي مطلبان لولاة الأمر ووزير الدفاع، أولهما أرغب في نقلي للعلاج بمركز متخصص بعد إصابتي بغرغرينا في قدمي اليسرى، والثاني أنني أرغب بنقل عمل نجلي سامي من المنطقة الشرقية للمنطقة الجنوبية في محافظة خميس مشيط؛ ليكون بالقرب مني، ولمساندتي في مرضي”.

يُذكر أنه في مساء السبت الماضي شَيّعت جموع غفيرة شهداء محافظة هروب، الأخوين أحمد موسى العزي وقاسم موسى العزي، اللذيْن استشهدا في نجران يوم السبت الماضي أثناء اشتباكات مع الميليشيات الحوثية، شهدتها حدود نجران؛ حيث تم دفن الشهداء بخميس مشيط، بحضور قادة عسكريين وزملاء الشهداء من منسوبي اللواء الثاني عشر، وأهالي قبيلة العزين بهروب، يتقدمهم الشيخ علي سوحان العزي، والشيخ علي بن حبشان العزي.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط