مدير #مكافحة_العدوى في #المملكة يستنكر التركيز على فيروس #زيكا أكد أن البلاد تعاني من أمراض أخرى أكثر خطرا

<span class="entry-title-primary">مدير #مكافحة_العدوى في #المملكة يستنكر التركيز على فيروس #زيكا</span> <span class="entry-subtitle">أكد أن البلاد تعاني من أمراض أخرى أكثر خطرا</span>

تم – صحة: وجه المدير العام لمكافحة العدوى في وزارة الصحة، واستشاري الأمراض المعدية هايل العبدلي، انتقادات شديدة بسبب التركيز والاهتمام الشديدين بفيروس “زيكا”، على حساب فيروسات أخرى أشد خطرًا، مشيرا إلى أن المملكة تسجل سنويًّا، عددًا كبيرًا من حالات الإصابة بمرض “حمى الضنك”، الأولى بهذا الاهتمام، لاسيما أنه أكثر إمراضًا.

وأكد العبدلي، في تصريحات صحافية، أن “حمى الضنك” يعد بالنسبة إلى المملكة أخطر من مرض “زيكا” الذي اكتشف أخيرًا، في قارة أمريكا الجنوبية، مبرزا أن أعراض المرضين متشابهة، وتنقل فيروسيهما بعوضة “الزاعجة” المصرية “إيدس إيجبتاي”، مبينا: أن نحو 4 آلاف حالة إصابة وست وفيات بمرض “حمى الضنك” سُجلت في المملكة، خلال العام الماضي 2015.

يُذكر أن “زيكا”؛ فيروس مستجد تنقله بعوضة تسمى “الزاعجة المصرية”، وتفشى أخيرًا، في عدد من دول الأميركيتين، وأعراضه تشبه أعراض “حمى الضنك”، كالحمى، والطفح الجلدي، وآلام المفاصل، والصداع، وتكمن خطورته في حال إصابة المرأة الحامل، ويتسبب في إحداث تشوهات في الجنين، من بينها صغر الرأس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط