الأسد يغتال طفولة “حلا” ويحاصرها داخل كرسي متحرك في #الغوطة

الأسد يغتال طفولة “حلا” ويحاصرها داخل كرسي متحرك في #الغوطة
تم – الغوطة : تعاني الـ”دوما” تلك البقعة الصغيرة من الغوطة الشرقية المكلومة من القصف شبه اليومي بشتى أنواع الأسلحة بدء من الهاون وصولا إلى الصواريخ الموجهة من قبل الطيران الروسي وقوات نظام بشار الأسد.
والطفلة حلا التي رصدت قناة الإخبارية السعودية معاناتها في تقرير بالأمس، إحدى ضحايا غطرسة نظام الأسد، كانت قد أصيبت منذ فترة بشظايا من قذيفة هاون وكتب لها عمر جديد لتبقى على قيد الحياة لكن بواسطة كرسي متحرك تستعين به بعد أن أًصابت الشظايا أوتار قدميها وجعلتها عاجزة بشكل شبه تام.
ويحكي عم الطفلة أبوعبدالرحمن عن إصابتها التي نجمت عن تعرضها لقذيفة هاون أثناء خروجها من المنزل بقصد شراء كيلو من اللبن المخفض، لافتا إلى أن حالة حلا تتطلب خضوعها لعمليات دقيقة ومكلفة لا يمكن إجرائها داخل الغوطة المحاصرة من قبل قوات الأسد.
وذكر التقرير أن حلا خضعت حتى الآن إلى 7 عمليات جراحية دقيقة أجريت لها داخل الدوما وسط عجز كبير في الأطباء والتجهيزات الطبية، لكنها لم تتحسن بالقدر الذي يجعلها تستغني عن كرسيها المتحرك.
يذكر أن عدد ضحايا قصف نظام الأسد للمدن التي تتواجد بها قوات المعارضة من الأطفال فقط وصل إلى نحو “2592” طفلا وفق احصائيات الشبكة السورية لحقوق الانسان.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط