أمير #المدينة يفتتح مشاريع تنموية بتكلفة 100 مليون ريال في #خيبر

أمير #المدينة يفتتح مشاريع تنموية بتكلفة 100 مليون ريال في #خيبر

تم – المدينة المنورة: شهدت محافظة خيبر، الأحد، تدشين أمير منطقة المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، مجموعة من المشاريع التنموية والخيرية، تجاوزت تكلفتها 100 مليون ريال، وشملت مشاريع بلدية خيبر بـ 16 مليون ريال وبلدية الصلصلة أكثر من 50 مليون ريال ومشاريع بلدية العشاش بأكثر من 22 مليون ريال، ومبنى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بأكثر من خمسة ملايين ريال، ومشاريع المستودع الخيري بأكثر من 13 مليون ريال.

والتقى أمير المنطقة بأهالي المحافظ، واستمع إلى مطالبهم ومقترحاتهم في شأن المشاريع والخدمات المقدمة لهم، كما ترأس سموه الاجتماع المشترك للمجلسين المحلي والبلدي في مقر المحافظة، حيث استعرض المجلس المنجزات التي تحققت خلال الفترة الماضية للجهات ذات العلاقة، وعبر المجلسين عن شكرهما لجهود سمو أمير منطقة المدينة المنورة الحثيثة؛ للارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدم للمستفيدين، ومتابعته المستمرة، بما يحقق تطلعات الأهالي.

وشدد الأمير على أهمية تطوير وتجميل المحافظة ومعالجة البيئة الزراعية واستثمار مقومات خيبر السياحية وتعاون جميع القطاعات وعملها كمنظومة واحدة؛ لخدمة الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – بتوفير سبل الحياة الكريمة للمواطنين.

ووافق خلال الجلسة، على تشكيل لجنة التنمية للسياحة والتراث الوطني في محافظة خيبر التي تضم في عضويتها نخبة من رجالات الفكر والأعمال والمثقفين والمهتمين بقطاع السياحة؛ لتنمية هذا القطاع والاستفادة مما تتمتع به المحافظة من المقومات السياحية التي ستسمح بإذن الله بإيجاد الفرص الوظيفية الملائمة، وتحافظ على التراث الوطني الذي تزخر به محافظة خيبر، مؤكدا أهمية استمرار تقديم الدعم للمهرجان المحلي للمحافظة بمسمى (مهرجان التراث الشعبي) على ضوء ما حققه من نجاحات خلال الفترة الماضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط