المنتدى السعودي للمياه والكهرباء: المباني والنقل والصناعة تستهلك 90% من الطاقة

المنتدى السعودي للمياه والكهرباء: المباني والنقل والصناعة تستهلك 90% من الطاقة
تم –  الرياض
كشف نائب وزير البترول والثروة المعدنية رئيس اللجنة التنفيذية للمركز السعودي لكفاءة الطاقة، الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز، أن قطاعات المباني والنقل البري والصناعة مجتمعةً تستهـلك نحو 90 % من إجمالي استهلاك الطاقة في المملكة.
 وأضاف الأمير عبدالعزيز بن سلمان خلال كلمته بالأمس بمناسبة افتتاح المنتدى السعودي للمياه والكهرباء في قاعة الأمير سلطان بفندق الفيصلية بالرياض، أن ما شهدته المملكة من نمو اقتصادي وسكاني متسارع خلال الـ20 عاماً الماضية، أدّى إلى ارتفاع الاستهلاك المحلي للطاقة بمعدلاتٍ عالية جداً، نتيجة عدم كفاءة إنتاج واستهلاك الطاقة، ما تسبب في زيادة هدر الطاقة، ليُشكّل الاستهلاك المحلي للطاقة نحو 38 % من إجمالي إنتاج المملكة من المواد البترولية والغاز.
وتابع من المتوقع استمرار نمو هذا الاستهلاك بمعدل يتراوح بين 4-5 % سنوياً خلال الأعوام المقبلة، ليصل مستوى الاستهلاك إلى ضعف مستواه الراهن بحلول عام 2030، ما لم تُتّخذ إجراءات تهدف إلى ترشيد ورفع كفاءة الاستهلاك، وتحسين كفاءة الإنتاج، لذا عمل البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة على إعداد وتصميم مجموعة من البرامج لترشيد ورفع كفاءة الاستهلاك في القطاعات الحيوية وتقديم الحلول الفنية لتحسين كفاءة الطاقة في المباني الحكومية والتجارية ولتحقيق وفْر يناهز الـ 1,5 مليون برميل نفط مكافئ يومياً بحلول عام 2030.
وأوضح سموه أن إنشاء المركز السعودي لكفاءة الطاقة، جاء معبراً عن اهتمام الدولة بإيجاد حلولٍ عمليةٍ لمواجهة مشاكل هدر الطاقة، لذ تَصدّر قائمة مهام المركز وضْع برنامج وطني لترشيد ورفع كفاءة استهلاك الطاقة بالتنسيق مع 30 جهة حكومية، والعديد من مؤسسات وشركات الخاص، لضمان تنفيذ مخرجاته، وفق منهجية عمل تقوم على التوافق بين مختلف الجهات ذات العلاقة،
فيما أكد أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز خلال كلمته، أن المنتدى السعودي للمياه يعتبر خدمة إنسانية رائعة، إذ يسلط الضوء على كثير من الأمور التي تتعلق بحياة الإنسان، مبيناً أن ترشيد استهلاك المياه والكهرباء يعد مطلبا دينيا ووطنيا.
وأضاف نرجو أن نوفق جميعاً في تأدية هذه الرسالة وفقاً لتوجيهات القيادة، وعلى رأسها خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد، وولي ولي العهد، ونتمنى من وزارة المياه والكهرباء أن تؤدي خير تأدية وفق آمال وتطلعات المواطنين.
من جانبه أوضح وزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله الحصين، أن قرار مجلس الوزراء بالموافقة على تعديل أسعار المياه والكهرباء والوقود يعد خطوة هامة باتجاه رفع كفاءة استخدام الطاقة وتحسين كفاءة الأداء في جانب الإمداد، لافتا إلى أن التعرفة الجديدة لاستهلاك الطاقة والمياه ستكون حافزا هاما لترشيد الاستهلاك سواء في القطاع الحكومي أو الخاص إلى جانب أنها ستسهم في توفير التمويل المطلوب لمشروعات المياه والكهرباء.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط