حملات أمنية يمنية لتمشيط #عدن من المليشيات الإرهابية تبدأ بالمنصورة  

حملات أمنية يمنية لتمشيط #عدن من المليشيات الإرهابية تبدأ بالمنصورة   

 

تم – عدن : شنت قوات الأمن اليمنية في عدن بمساندة رجال المقاومة أمس الاثنين، أولى حملاتها الأمنية لتمشيط مديرية المنصورة من الجماعات الإرهابية التي تقطنها، بعد أن رفضت هذه الجماعات التسليم للأجهزة الأمنية.

وجاءت هذه الحملات في ظل سعي الحكومة  لتطهير المدينة ممن دأب على ارتكاب جرائم القتل واستهداف قيادات الدولة، الأمر الذي أجبر الإرهابيين على الفرار من مديرية المنصورة بعد فشلهم في مقاومة قوات الأمن التي توعدت باستمرار هذه الضربات للقضاء على هذه الفئة.

وأعلنت الأجهزة الأمنية أن الساعات المقبلة ستشهد العديد من المفاجآت الجديدة، وسيتم الإعلان عنها لاحقًا حتى يتم بسط الأمن والاستقرار في عموم مديريات المنصورة، بالإضافة إلى الشيخ عثمان ودار سعد وتطبيق خطة الانتشار الأمني المعلن عنها مسبقًا.

وتأتي هذه التحركات لدى رجال الأمن في عدن، بعد الاجتماع الذي عقد أول من أمس للجنة الأمنية العليا باليمن، إلى جانب عدد من قيادات قوات التحالف العربي الذي أيد هذه الخطة لأجل أن يسود الأمن والاستقرار في عدن بعد تحريرها من ميليشيات الحوثي وأتباع المخلوع صالح، ليتم بعد ذلك استكمال خطة الانتشار الأمني إلى باقي المديريات التي لا تزال تحت سيطرة هذه الجماعات الإرهابية.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط