مدينة إيطالية توقع أول اتفاق مواطنة مع الجالية الإسلامية

مدينة إيطالية توقع أول اتفاق مواطنة مع الجالية الإسلامية

تم – متابعات : وقّعت مدينة فلورنسا عاصمة مقاطعة توسكانا، شمال إيطاليا، في سابقة هي الأولى من نوعها، أول “اتفاق مواطنة” مع الجالية الإسلامية في المدينة، من أجل خطباء الجمعة باللغة الإيطالية والتنسيق بين بلدية المدينة والمسلمين.

ووقع عمدة المدينة، داريو نارديلا، في قصر البلدية، باسم فلورنسا على “ميثاق المواطنة” مع الجالية المسلمة، التي مثّلها رئيس اتحاد الجاليات الإسلامية في إيطاليا، عز الدين الزير.

وينصّ الميثاق على فتح أماكن العبادة الإسلامية أمام الجميع من أي دين ومواطنة، بما في ذلك السائحون، والالتزام بإلقاء خطب الجمعة باللغة الإيطالية، والتنسيق الدائم بين السلطات والجاليات الإسلامية، ووضع لوحات إلكترونية في المساجد والمصليات توفّر المعلومات حول أحدث الأنشطة والمبادرات التي تقوم بها إدارة المدينة.

ويعتبر الإسلام هو الديانة الثانية في إيطاليا بعد المسيحية، وفق أحدث بيانات صادرة عن المعهد الوطني للإحصاء، الذي أفصح عن وجود مليون و700 ألف مسلم يعيشون في البلاد.

وذكر عمدة فلورنسا “إننا أمام أول اتفاق من هذا المستوى في إيطاليا”، مضيفًا “آمل ألا تقتصر علاقة المدينة مع الدين الإسلامي على قبول الآخر واحترام القواعد، بل أن تمتدّ لتشمل تعرف كل عنصر على الآخر والإثراء المتبادل من الاختلاف”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط