قوات المقاومة تطرق أبواب #صنعاء بعد السيطرة على مواقع استراتيجية

قوات المقاومة تطرق أبواب #صنعاء بعد السيطرة على مواقع استراتيجية
تم – صنعاء
تمكنت القوات اليمنية المشتركة من السيطرة على جبل الحول في فرضة نهم شرق العاصمة صنعاء، وواصلت التقدم نحو مفرق منطقة أرحب شمال صنعاء تمهيدا لتطويق مليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح وتحرير العاصمة من قبضتهم.
وأكد رئيس هيئة الأركان اليمنية اللواء محمد المقدشي في تصريح صحافي، أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تواصل التوغل في المناطق المحيطة بالعاصمة من الناحية الشمالية الشرقية، تحت غطاء جوي من قوات التحالف العربي بقيادة السعودية.
وقال مصدر في الجيش الوطني أمس، إن قوات تابعة له وللمقاومة الشعبية تمكنت من السيطرة على مزيد من أقسام معسكر فرضة نهم وأجزاء واسعة من معسكر الخنجر أكبر المعسكرات في محافظة الجوف، ما جعلها على بعد خطوات من قلب العاصمة صنعاء، لافتا إلى أن القوات المشتركة أحرزت أيضا تقدما في مديرية خب الشعف بعد أن سيطرت على سلسلة جبال استراتيجية تقع في منطقة الأشراع وهي منطقة محاذية لكل من السعودية ومحافظة صعدة.
كانت طائرات التحالف العربي استهدفت الثلاثاء عدة مواقع للحوثيين وقوات تابعة للمخلوع في صنعاء، من بينها مستودع قرب دار الرئاسة وأهداف في جبال النهدين ومعسكر السواد جنوب العاصمة، في حين استهدفت غارات أخرى معسكر الصباحة وجبال عيبان غرب صنعاء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط