امرأة سعودية تتحدى الرجال وتبدع في مهنة الخرازة

امرأة سعودية تتحدى الرجال وتبدع في مهنة الخرازة

تم – الرياض : تواصل المرأة السعودية، التغوّل في المجالات المهنية الخاصة بالذكور، وتتجاوز كل الفروقات عن الجنس الآخر، مجسدة روح أنوثتها على قطع نادرة تحاكي لمساتها الخاصة، لاسيما في مهنة الخرازة التي كانت تقتصر على الذكور فقط.

ونجحت السعودية أمينة بخش، في غزو هذا المجال والتفوق على كثير من الرجل بجمال ودقة ما تصنعه، علمًا أن مهنة الخرازة يتعامل بها الصانع مع مواد صلبة تحتاج قوة ودقة، إلا أن أمينة أبدعت وتفوقت على كثير من الموجودين في السوق.

وتتعامل أمينة، مع مشغولاتها بتناغم وإبداع تام لتغطي كل قطعة على الأخرى، ولتربك الناظر وتحيره في الاختيار، لانفراد تصاميمها بخليط من الخامات والألوان، ببصمة تمزج الماضي والحاضر.

وأوضحت خلال مشاركتها في معرض مكيات، أنها ورثت مهنة الخرازة عن أجدادها منذ نحو 150 عاما، مشيرة إلى أن جميع أفراد العائلة يتقنونها.

وأضافت “بدأت في امتهانها منذ نحو 15 عاما، حرصت خلالها على تطويرها بإدخال روح الحداثة لمواكبة العصر بـ500 نقشة وغرزة مختلفة، وكنت أميز طفلي عن بقية الأطفال بمشغولاتي، فبدايتي كانت برسومات أنفذها على الجلد حتى تمكنت من إتقانها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط