سقوط “فرضة نهم” يوتر العلاقة بين مليشيات الحوثي وفلول صالح

سقوط “فرضة نهم” يوتر العلاقة بين مليشيات الحوثي وفلول صالح

تم – عدن

أثارت سيطرة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على “فرضة نهم” حالة من التوتر والاضطراب بين طرفي الانقلاب والتمرد في اليمن، حيث تبادلت ميليشيا الحوثي وحليفها المخلوع صالح، الاتهامات في التفريط بـ”فرضة نهم” بعد سقوطها كاملة بيد الجيش والمقاومة.

واعترف محامي الرئيس المخلوع علي صالح بسقوط معسكر “فرضة نهم”، أمس الخميس، بيد قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، والواقع في البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

وقال المحامي محمد علاو إن “نهم” سقطت، متهما قيادات الميليشيات الحوثية بتحمل كامل المسؤولية، موجهًا نداءً للجميع بأن “يتنبهوا لأنفسهم وحاراتهم في العاصمة صنعاء”، ومطالبًا إياهم بحمل السلاح.

أما القيادي في ميليشيا الحوثي محمد الحوثي فقد اتهم أنصار المخلوع صالح بالتفريط في فرضة نهم، وأنهم باعوا الحوثيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط