تعثر قرارات السكن والتأمين الصحي يثير شكوى “تحلية لمياه”

تعثر قرارات السكن والتأمين الصحي يثير شكوى “تحلية لمياه”

تم – الرياض

تستمر قرارات الشورى التي أصدرها منذ أكثر من سبعة أعوام بتشكيل لجنة وزارية للنظر في احتياجات المؤسسة المالية والبشرية وتوفير الدعم اللازم لاستكمال المشروعات واحتياجات التشغيل والصيانة، ودراسة تطبيق نظام على العاملين بمؤسسة تحلية المياه المالحة مع تخصيص مزايا وظيفية لهم كالسكن والتأمين الصحي أسوةً بالقطاعات الصناعية المشابهة، إلا أن التقرير السنوي للمؤسسة المعروض للمناقشة تحت قبة المجلس الأربعاء المقبل يؤكد عدم تنفيذ القرارات واستمرار المعاناة بشكل كبير من تسرب موظفي المؤسسة وفنييها الذين يقومون بتشغيل وصيانة المحطات التابعة لها في ظل وجود منافسة كبيرة بين المنشآت الصناعية الأخرى.

وطالبت لجنة المياه والزراعة والبيئة بمجلس الشورى بالإسراع في تخصيص المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، لتتمكن المؤسسة من تغطية أي عجز قد يطرأ على نفقاتها خاصة مع انخفاض البترول واحتمال عدم القدرة على دفع الميزانية السنوي لتحلية المياه المحلاة المقدرة بـ 16 مليار ريال، الأمر الذي يحثها على التحرك لتأمين بعض المبالغ من خلال تسويق أصولها أو الدخول في عالم الصناعة بشكل تجاري.

وطالبت لجنة المياه بسرعة الانتهاء من نظام الأمن الشامل لجميع محطات المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة ومرافقها لتلبية الاحتياج الفعلي من المياه المحلاة وبدون انقطاع وبشكل آمن، مؤكدة أن ذلك أمر حتمي وعاجل ويتوافق مع تعليمات الهيئة العليا للأمن الصناعي بوزارة الداخلية التي تشدد على زيادة المراقبة السريعة والشاملة على جميع المحطات وأنابيب التوصيل ومحطات الضخ وغيرها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط