#فابيوس يحمل نظام #الأسد مسؤولية مقتل 260 ألف شخص في #سورية

#فابيوس يحمل نظام #الأسد مسؤولية مقتل 260 ألف شخص في #سورية

تم-الرياض : اتهم وزير الخارجية الفرنسي المستقيل، لوران فابيوس، أمس الخميس، النظام السوري بوصفه المسؤول الأول عن قتل 260 ألف شخص في بلاده، وتهجير نصف سكان سورية عن ديارهم.

 وأوضح فابيوس أنَّ سورية لا يمكن أن تكون متنوعة بأديانها وأعراقها ويسودها الاحترام المتبادل، في ظل حكم الأسد، مشيرا إلى تقارير عدة أكدت ارتكاب الأسد جرائم ضد الإنسانية.

 وبين أن سياسة الرئيس الأميركي، باراك أوباما فسحت المجال لموسكو، من أجل التدخل في كثير من المناطق مثل سورية وأوكرانيا.

 ولفت إلى أنَّ استخدام الأسد الأسلحة الكيماوية، ضد شعبه أظهر عدم رغبة الإدارة الأميركية، في التدخل بكامل قواتها في سورية.

 وأضاف “الرئيس الأميركي رسم خطوطاً حمراء، وأكد أنه سيتحرك، حال استخدام الأسلحة الكيماوية في سورية، وكنا جاهزين لذلك، لكن أميركا لم تحرك ساكنا حيال ما فعله النظام السوري، ومن ثم قرر الرئيس بوتن التدخل في العديد من المناطق، مثل القرم وشرق أوكرانيا”.

 ونوه وزير الخارجية الفرنسي المستقيل إلى أنَّ إيران وروسيا، أصبحتا حليفتين، يعتمد عليهما النظام السوري، مؤكدا أنَّ روسيا تستهدف المدنيين، بدلا من قصفها تنظيم “داعش” الإرهابي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط