#الشؤون_الاجتماعية تلجأ إلى “البصمة” لمكافحة التسول

#الشؤون_الاجتماعية تلجأ إلى “البصمة” لمكافحة التسول

تم – المدينة المنورة  : وجهت وزارة الشؤون الاجتماعية مكاتب مكافحة التسول بأخذ بصمة المتسولين عند ضبطهم، وتعميمها على مكاتب المكافحة في المملكة، لمواجهة ظاهرة العودة إلى ممارسة التسول.

وقال المدير العام لفرع وزارة الشؤون الاجتماعية في منطقة المدينة المنورة علي غرم الله الغامدي، تأمل الوزارة في أن يسهم هذا القرار في معالجة وضع المتسول السعودي، لافتا إلى أن الوزارة تعقد ورش عمل باستمرار لمناقشة الظواهر الاجتماعية مع المختصين بغية إيجاد حلول لها والتوصل إلى الآلية المناسبة للتنسيق بين مكاتب المتابعة لمكافحة التسول، لتخطي المعوقات التي تحول دون تحقيق الأهداف التنموية.

من جانبه أكد مدير مكتب المتابعة لمكافحة التسول في المدينة المنورة محمد عبدالجبار في تصريحات صحافية، أن المكتب يبذل الجهود كافة لمعالجة الظواهر السلبية في سبيل التصدي لها وإيجاد الحلول المناسبة، مشيرا إلى أن المكتب يهتم بدراسة حالات المتسولين جميعها من أجل تقديم الخدمة المناسبة للسعوديين منهم، فيما يتم تحويل الأجانب إلى إدارة الترحيل.

يذكر أن مديري مكاتب مكافحة التسول ومكاتب المتابعة الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية عقدوا أخيرا ورشة عمل تحت عنوان “مكاتب مكافحة التسول، والمتابعة الاجتماعية” في المدينة المنورة، أعلنوا في ختامها الخميس الماضي عن ربط بيانات المتسولين بالجمعيات الخيرية والضمان الاجتماعي للاستعانة بها عند إثبات حاجة المتسول للمساعدة، كما اجمعوا على ضرورة تحويل المتسول إلى هيئة التحقيق والادعاء العام لمحاكمته عند ضبطته للمرة الثالثة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط