قرار تخفيض ساعات العمل بالقطاع الخاص يرفع أجور المقيمين 30%

قرار تخفيض ساعات العمل بالقطاع الخاص يرفع أجور المقيمين 30%

تم – الرياض : أوضح رئيس اللجنة السعودية لشؤون سوق العمل في مجلس الغرف السعودية المهندس منصور بن عبدالله الشثري، أن تمسك مجلس الشورى بقرار خفض ساعات العمل في القطاع الخاص من 48 ساعة أسبوعيا إلى 40 ساعة، سيتسبب في رفع أجور العمالة المقيمة بنسبة 30%، عند قيامهم بأعمال إضافية بإيعاز من الجهات التي يعملون بها، لكي تتساوى ساعات العمل مع ما هو متبع في الوقت الراهن  48 ساعة أسبوعيا.

وأَضاف الشثري في تصريح صحافي، نحن نؤيد أي قرار يوفر بيئة عمل مناسبة للسعوديين ونعمل بالتعاون مع وزارة العمل، لكي نحقق أفضل بيئة لكي يتمكن القطاع الخاص من جذب المواطنين والمواطنات بالعمل لديه، لكن المقيمون يشكلون 85 % من سوق العمل، وبالتالي هم المستفيد الأكبر من هذا القرار لان صاحب العمل عندما سيقوم بتكليفهم بإعمال إضافية ليعوض النقص في الإنتاج نتيجة لقرار خفض ساعات العمل سيكون عليه أن يدفع لهم أجر إضافي.

وتابع كثير من الشركات الكبرى اتجهت ذاتيا إلى منح إجازة يومين للسعوديين بدون فرض ذلك عليهم نظاميا، وذلك لرغبتها في تهيئة البيئة الجاذبة للسعوديين وأيضا لأن أكثر موظفيها من السعوديين، أما المقيمون فهم يمثلون نسبة قليلة من العاملين لديها، لافتا إلى أن الوظائف القيادية في القطاع الخاص لازالت حكرا على المقيمين نتيجة عدم جاذبيته للشباب السعودي، لكنه يتوقع أن تشهد الأعوام المقبلة تراجعا ملحوظا في أعداد المقيمين بسوق العمل السعودي.

يذكر أنه منذ أكثر من عام وعدد من أعضاء مجلس الشورى يطالبون بتخفيض ساعات العمل في القطاع الخاص، ورفع الحد الأدنى للأجور إلى 6 آلاف ريال، إذ يرون أن طول ساعات العمل في القطاع الخاص أحد أسباب عزوف المواطنين عن العمل فيه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط