موظف إسباني يغيب عن العمل لـ6 أعوام دون أن يكتشف أمره

موظف إسباني يغيب عن العمل لـ6 أعوام دون أن يكتشف أمره

تم – مدريد

قررت محكمة إسبانية تغريم موظف بإحدى المؤسسات الحكومية بمبلغ 30 ألف دولار، لتغيبه عن العمل 6 أعوام دون إذن رسمي أو معرفة المؤسسة.

 الطريف في القصة التي حظيت باهتمام الصحافة العالمية أن أمر الموظف خواكون غارسيا 69 عاماً وهو يعمل في الإشراف على محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي، لم يكتشف إلا عندما أصبح مستحقاً لمكافأة خدمة العمل.

وأفاد محامي الموظف في تصريحات صحافية، بأن غارسيا أنكر الواقعة وقرر التقاعد بعد كشف أمره والاختباء بعيدا بعد أن تعرض لهجوم قاس من الإعلام، لافتا إلى أن موكله كان ضحية لـ”التخويف السياسي” في وظيفته السابقة بسبب الموقف السياسي لأسرته، وتم نقله إلى هذه الوظيفة في محطة معالجة مياه الصرف وهي وظيفة لم يكن بها مهام ليقوم بها.

وقضت المحكمة بأن يدفع الموظف مبلغ الغرامة المالية التي تعادل راتب عام بعد خصم الضرائب، وهو أقصى ما يمكن للشركة قضائيا استرداده منه.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط