مصادر بريطانية: المملكة تتخذ نهج الحزم في عهد الملك سلمان

مصادر بريطانية: المملكة تتخذ نهج الحزم في عهد الملك سلمان

تم – لندن : أكدت مصادر صحافية بريطانية أن المملكة العربية السعودية تدرس إدخال قوات خاصة إلى الصراع السوري بجانب الإمارات لمساعدة الحلفاء الثوار العرب السنة في قتالهم ضد بشار الأسد المدعوم عسكريًا من روسيا وإيران وحزب الله اللبناني الشيعي.

وأشارت المصادر إلى أن المملكة على الرغم من استمرار الحرب التي تقودها في اليمن ضد المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران، إلا أنها أبدت استعدادها للتدخل لصالح الثوار الحلفاء بسوريا، الذين أصبحوا في وضع دفاعي بسبب الضربات الجوية الروسية.

وأضافت أن المملكة تتخذ نهج الحزم بشكل متزايد في عهد خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وتضع نفسها كضامنة للاستقرار الإقليمي ضد التدخل الخطير من قبل إيران.

وذكرت أن الدعم العسكري الروسي القوي لجيش النظام السوري الذي يحاصر مدينة حلب، صعّد من الأزمة الإنسانية في ظل تجدد موجة اللاجئين الذين يفرون من سوريا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط