مصادر تنفي تعذيب أجهزة الأمن المصرية لشاب إيطالي

مصادر تنفي تعذيب أجهزة الأمن المصرية لشاب إيطالي

تم – القاهرة : أكدت مصادر مصرية أن ما نشرته وكالات أنباء وصحف أجنبية حول تورط أجهزة الأمن المصرية في تعذيب الشاب الإيطالي جوليو ريجيني وقتله، أنه غير صحيح.

وأكدت في تصريحات لمصادر صحافية: أن تقرير الطب الشرعي بخصوص تشريح جثة الإيطالي صدر أمس الماضي وتسلمته نيابة أكتوبر، ولم يطلع عليه أحد على الإطلاق سوى الأطباء الذين قاموا بالتشريح وإعداد التقرير، نافية صدور تصريحات منهم حول مضمون التقرير أو محتواه لأي وسيلة إعلام مصرية أو أجنبية.

المستشار شعبان الشامي، مساعد وزير العدل لمصلحة الطب الشرعي، قال في تصريحات له إن مندوباً من النيابة العامة تسلم تقرير الطب الشرعي الخاص بالشاب الإيطالي مدعوماً بالصور الضوئية لعملية التشريح والفحص، مؤكداً أنه لم يحضر عملية التشريح أي أحد، سواء فريق التحقيق الإيطالي أو الشرطة المصرية أو أهل القتيل.

وأضاف أن مشاركة فريق التحقيق الإيطالي وأهل الشاب كانت خلال الحصول على أنسجة وسوائل من الجثة لتحليلها وفحصها، وبعد ذلك تسلمت السفارة الإيطالية الجثة لتسفيرها إلى بلادها، مشيراً إلى أنه ومن خلال منصبه كمساعد وزير العدل للطب الشرعي لا يعلم مضمون التقرير، وبالتالي لا يمكن أن يتم تسريبه لوسائل الإعلام حتى لا يتعارض ذلك مع مصلحة التحقيق .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط