مقاتلات F-22 الأميركية تعرض قوتها في أجواء كوريا الجنوبية

مقاتلات F-22 الأميركية تعرض قوتها في أجواء كوريا الجنوبية

تم – واشنطن : تكشف مقاتلات F-22 الأميركية قوتها، الأربعاء، في أجواء كوريا الجنوبية، ردًا على إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا في الآونة الأخيرة، قبيل إجراء تدريبات عسكرية أميركية مشتركة مع قوات كوريا الجنوبية، خلال شهر مارس القادم.

وتستطيع مقاتلات F-22 المتمركزة في قاعدة أوكيناوا في اليابان، أن تتفادى أجهزة الرادار، وتشكل أحدث نشر لمعدات عسكرية استراتيجية أميركية في كوريا الجنوبية بعدما مضت بيونغ يانغ قدمًا في تحدي المجتمع الدولي.

وبعثت الولايات المتحدة، الشهر الماضي، بقاذفة قنابل بي-52 قادرة على حمل أسلحة نووية في رحلة على ارتفاع منخفض فوق كوريا الجنوبية، في أعقاب التجربة النووية التي أجرتها بيونغ يانغ، في 6 يناير الماضي.

وذكر الجيش الأميركي، مطلع الأسبوع، أنه نشر وحدة إضافية من صواريخ باتريوت الاعتراضية في كوريا الجنوبية، ردًا على أحدث استفزازات من كوريا الشمالية .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط