وفد فلبيني يدرس فرص الاستثمار في القطاع الزراعي والغذائي في #جدة

وفد فلبيني يدرس فرص الاستثمار في القطاع الزراعي والغذائي في #جدة

تم – جدة : ناقش وفد تجاري فلبيني برئاسة القنصل العام لجمهورية الفلبين في جدة أميلدا بانولونج، في لقاء بغرفة جدة اليوم الأربعاء، تطوير الاستثمارات في القطاع الزراعي والغذائي، حيث ضم الوفد 11 شركة فلبينية متخصصة في المنتجات الغذائية والنشويات، والمعلبات الغذائية والمكسرات والعصائر الطبيعية، ومستحضرات العناية بالبشرة والصحة العامة.

وركز الوفد على الفرص الاستثمارية التي يحتضنها السوق الفلبيني في ظل وصول حجم التبادل التجاري بين البلدين لـ 14 مليار ريال سعودي، ووجود نحو 700 ألف عامل فلبيني في المملكة، في عدد من القطاعات الهامة، إضافة للعلاقات المتميزة بين البلدين في العديد من المجالات، معتبرًا الوفد المملكة سوقًا كبيرًا، يتسم بالقوة والرسوخ واستيعابه للعديد من الفرص.

وأبرز أمين عام غرفة جدة عدنان مندورة، ما تتسم به العلاقات السعودية الفلبينية من تطور متصاعد في مختلف النواحي، داعيًا القطاع الخاص في البلدين إلى ضرورة تعزيز التعاون في الجانب الاقتصادي والتجاري وتهيئة البيئة المناسبة أمام المستثمرين في البلدين، مؤكدًا رغبة أصحاب الأعمال السعوديين في الاستفادة من الفرص الاستثمارية في الفلبين.

وأعرب عن أمله في أن يستمر التعاون بين أصحاب الأعمال في البلدين للإسهام في فتح مجالات أوسع وزيادة التعاون الاقتصادي، مرحبًا بالدور الكبير الذي تلعبه مثل هذه الزيارات بين الوفود التجارية والاقتصادية، التي يتحقق من خلالها بحث أوجه التعاون وخدمة أصحاب الأعمال في البلدين لإقامة المشروعات الاستثمارية المشتركة .

وأشاد بدور مجلس الأعمال السعودي الفلبيني في استكشاف فرص الاستثمار المشترك وتنمية علاقات التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين، والتعريف بالفرص والمشاريع التي تتوافر في المملكة والفلبين في عدد من المجالات التي منها الاستثمارات الصناعية والمقاولات والزراعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط