#الصحة تؤكد تأمين #المملكة ضد فيروس #زيكا وأخذ جميع الاحتياطات

#الصحة تؤكد تأمين #المملكة ضد فيروس #زيكا وأخذ جميع الاحتياطات

تم – صحة: شددت مصادر في وزارة الصحة، عدم تسجيل أي حالات إصابة لفيروس “زيكا” داخل المملكة العربية السعودية، مبرزة أنَّ البعوضة الناقلة للفيروس التي من نوع “الأيدس إغيبتاي” “الزاعجة المصرية”، توجد في بعض مناطق المملكة، لاسيما في بعض مناطق الساحل الغربي؛ لكنها لا تحمل الفيروس.

وأوضحت المصادر، في تصريحات صحافية، أنَّ احتمالية انتقال الفيروس إلى المملكة، ليست من البعوض الناقل؛ لكن من المسافرين من الدول التي انتشر فيها الفيروس، مؤكدة أنَّ الوزارة تعمل على إجراءات لمنع وصول الفيروس إلى المملكة، مشيرة إلى أنَّ هناك اجتماعات وتنسيقا بين الوزارات المعنية لمكافحة البعوض الناقل، ضمن الإجراءات الاحترازية، فيما كثَّفت الوزارة من إجراءاتها الوقائية والاحترازية.

وكانت وزارة الزراعة، أعلنت عن تكثيف جهودها في مكافحة أنواع البعوض، كإجراء احترازي للوقاية من فيروس “زيكا”، إذ قررت الرش الأرضي والجوي بالمبيدات، لمكافحة البعوض خارج النطاق العمراني، وإجراء استكشاف الحشري للبعوض الناقل وغيره من أنواع البعوض، قبل تنفيذ أعمال الرش وبعد التنفيذ، من أجل تقييم فعالية الرش.

وكان انتشار الإصابة بفيروس “زيكا” سجَّل في إفريقيا والأميركيتين في المناطق المدارية التي ينتشر فيها البعوض الناقل للفيروس، حيث يصاب الناس بهذا المرض، كنتيجة للتعرُّض للدغ البعوض الحامل للفيروس من نوع “الأيدس إغيبتاي” “الزاعجة المصرية”، البعوض نفسه الناقل لعدد من الأمراض، مثل: حمى الضنك، الحمى الصفراء، ومرض الشيكونجونيا.

يذكر أنَّ مرض حمى فيروس “زيكا” له أعراض مشابهة لمرض حمى الضنك، وتتمثل بارتفاع في درجة الحرارة، وطفح جلدي، وصداع، وألم بالعضلات والمفاصل والتهاب بالملتحمة والإجهاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط